كيفية علاج فطريات الفم

تعد الفطريات من الكائنات الدقيقة التي تتواجد بشكل طبيعي في مناطق عديدة من الجسم، من دون أن تسبب أية أمراض صحية للإنسان، إلا أنها في بعض الأحيان يمكن أن تتكاثر و تتجاوز عددها الطبيعي، و هو الأمر الذي يؤدي إلى حدوث التهابات فطرية. و من بين أكثر المشاكل المزعجة التي تسببها الفطريات للإنسان هي فطريات الفم، و التي اخترنا الحديث عنها اليوم من خلال مقالنا هذا بعنوان كيفية علاج فطريات الفم ، حيث سنتطرق لكيفية علاجها للتخلص منها بشكل مناسب و صحي، لكون هذه الفطريات تسبب لنا الكثير من الإحراج و خاصة بين أصدقائنا و معارفنا.
و قبل التطرق إلى موضوعنا المتمثل في كيفية علاج فطريات الفم ، لابد من الإشارة إلى أن هناك مقال منشور على موقعنا بعنوان كيفية علاج الفطريات، و الذي يتناول بالتدقيق كل ما يتعلق بالفطريات من تعريفها و أعراضها و كذا مسبباتها، إضافة إلى احتوائه على مجموعة من العلاجات الفعالة لهذه الفطريات التي تصيب مختلف مناطق الجسم.

كيفية علاج فطريات الفم : الأعراض و الأسباب

كيفية علاج فطريات الفم

فطريات الفم هي كائنات دقيقة حية، يمكنها التعايش مع خلايا الجسم و البكتيريا النافعة التي تتواجد في الفم، و هي لا تقتصر على الفم فقط، و إنما قد تصيب أي جزء آخر من أجزاء الجسم ككل، حيث يمكنها أن تصيب اللسان، و الشفاه من الداخل و أيضا الخدين من الداخل. و تتسبب هذه الفطريات للمصاب بها، الجفاف و الوجع، كما و يمكنها أن ترفع من حرارة الجسم، إضافة إلى أنها قد تتسبب ببعض الخمول و كذا التعب. و تظهر هذه الفطريات على شكل بقع صغيرة بيضاء اللون. و نشير إلى أن فطريات الفم مرض معد و يمكن أن يصيب الجميع من حديثي الولادة و الأطفال الأكبر سنا، إضافة إلى البالغين و كبار السن.
و للإصابة بفطريات الفم مجموعة من الأعراض، كما و أن هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بها، و هذا ما سنوضحه من خلال هذه الفقرة عن كيفية علاج فطريات الفم : الأعراض و الأسباب.
أعراض فطريات الفم:
– بروز علامات بيضاء اللون على اللسان أو على الحلق أو على الخدين من الداخل أو داخل الشفة، و هي علامات خشنة الملمس.
– ارتفاع درجة حرارة الجسم في حالة إصابة المريء بالفطريات.
– وجود وجع و كذا صعوبة في بلع الطعام، في حالة وصول الفطريات إلى البلعوم.
– الشعور بالتصاق الطعام بالحلق.
أسباب فطريات الفم:
– عدم نظافة الفم و الأسنان.
– الإكثار من تناول الحلويات.
– التهابات المعدة.
– قلة مناعة الجسم لدى المريض.
– نقص فيتامين ب12، أو الحديد أو حمض الفوليك.
– الإكثار من تناول المضادات الحيوية، و حبوب منع الحمل.
– الإصابة بمرض السكري و السرطان، و كذا فقر الدم و الأيدز، إضافة إلى جفاف الفم و الحمل.
– التدخين، و أطقم الأسنان الصناعية.
– العدوى فهذا المرض يمكن أن ينتقل من الأم إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية.

كيفية علاج فطريات الفم و الوقاية منها

كيفية علاج فطريات الفم و الوقاية منها

بعد أن تعرفنا على معنى فطريات الفم و أعراض الإصابة بها، و كذا أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بها، سنتعرف الآن من خلال هذه الفقرة عن كيفية علاج فطريات الفم و أهم الوسائل أو الطرق التي تمكننا من الوقاية منها.
طرق الوقاية من فطريات الفم:
– ضرورة المحافظة الدائمة على نظافة الفم و الأسنان و كذا اللسان، باستعمال السواك و الفرشاة و المعجون.
– تجنب استخدام غسول الفم، و خاصة الذي يحتوي على مواد كحولية.
– ترك التدخين.
– علاج المرض الذي يسبب حدوث الفطريات.
– التقليل من تناول الحلويات، مع تنظيف الفم و الأسنان جيدا مباشرة بعد أكلها.
– تناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين ب12 بكثرة.
– التقليل من شرب الحليب، لكونه من المواد التي تزيد من نشاط و نمو الفطريات.
و تتمثل أهم العلاجات المستخدمة في علاج فطريات الفم فيما يلي:
– العسل باعتباره من المواد الفعالة في علاج الكثير من الأمراض و منها فطريات الفم، و يتم استخدامه بدهن القليل من العسل على المناطق المصابة لعدة مرات خلال اليوم.
– النظافة و ذلك بتنظيف الفم و الأسنان بالماء و الملح، عن طريق المضمضة. و هذه الطريقة تعمل على قتل البكتيريا و علاج الفطريات.
– طحينية السمسم عن طريق دهن المنطقة المصابة بالقليل منها، و ذلك خلال الصباح الباكر و قبل النوم.
– السواك باعتباره من المواد المطهرة للفم، و يستخدم عن طريق تنظيف الأسنان و الفم به لعدة مرات في اليوم.
– القرنفل و الذي يستخدم عن طريق غليه في الماء و المضمضة به لعدة مرات في اليوم.
– الخل كونه من المواد التي تساعد في قتل الفطريات، و يمكن استخدامه عن طريق المضمضة به بعد خلطه بالليمون.
– قشر الرمان و يتم استخدامه عن طريق غلي كميات متساوية من قشر الرمان و قشرة الجوز الأخضر و ثمرة العفص، في الماء حتى يصبح لونه بني، يصفى و يترك حتى يبرد و يضاف إليه بعض قطرات من اليود (أو بدون يود) و يخزن في قارورة زجاجية في الثلاجة. و نأخذ قطنة و نغمسها في الخليط ثم يدهن كل أجزاء الفم من الداخل و اللسان أيضا، و يفضل استعماله صباحا و مساءا.

إلى هنا نأتي لنهاية مقالنا الذي خصصناه للحديث عن كيفية علاج فطريات الفم ، و التي يمكن الوقاية منها باتباع أساليب النظافة المتكاملة للفم و الأسنان مع الالتزام ببرنامج غذائي مفيد للإسراع من شفائها. و إذا أعجبكم المقال فلا تنسوا مشاركته عبر مواقع التواصل الاجتماعي. و للمزيد من وصفات لعلاج الفطريات يمكنكم الاطلاع على مقال منشور على موقعنا المتميز كيفية و هو بعنوان كيفية علاج فطريات الوجه.