كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء

نعلم أن فصل الشتاء هو من أصعب الفصول على الأم التي تملك طفلا صغيرا، فالكبار عندما يحسون بالبرد يقومون بارتداء ما يمكن أن يشعرهم بالدفء، أما بالنسبة للأطفال الصغار فهم لا يستطيعون التعبير عن إحساسهم بالبرد، لهذا فالأم تسعى دائما إلى توفير كل ما يحتاجه طفلها و تعتني به بشكل جيد. لذا قررنا اليوم سيدتي أن نقدم لك كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء و الطرق التي يمكنك اتباعها للحفاظ على صحة طفلك و العناية به.

و قبل أن ننتقل إلى أسطر هذا المقال، نود أن نشير أولا إلى كوننا قد قدمنا سابقا على موقعنا كيفية، مقالا شاملا يحمل عنوان كيفية العناية بصحة الطفل، يمكن الإطلاع عليه و الإستفادة منه أكثر.

كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء :

كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء

يحتاج الأطفال الصغار للعناية الجيدة و خاصة في فصل الشتاء، حيث أن في هذا الفصل يكون الطفل معرضا للإصابة بنزلات البرد و الأنفلونزا و الفيروسات المختلفة، أي أن الجو البارد يعود بالسلب على صحة الطفل، لهذا يجب على الأمهات أن يتخذن العديد من الإجراءات عند دخول فصل الشتاء، و هذا من أجل حماية صحة أطفالهن. و بهذا الصدد سنطرح الآن كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء ، و الإجراءات التي يمكن اتخاذها من أجل الحفاظ على صحته.

  • يجب إبقاء الطفل دافئاً، و ذلك عن طريق إلباسه الثياب الشتوية السميكة، و التي تقطع عنه البرد الشديد، و بما أن الأطفال لا يحبون أن يتقيدوا بالملابس، و حتما سيحاولون بشتى الطرق التخلص منها، فهنا يجب الحرص على أن تكون سترة الطفل محكمة الإغلاق لكي لا يقوى على نزعها.
  • يجب أيضا حماية بشرة الطفل من الجفاف و الطفح الجلدي مع ضرورة الحفاظ على نعومتها و طراوتها، وذ ذلك عن طريق تغيير الحفاضات كلما ابتلت، مع وضع القليل من البودرة الخالية من البيسفينول أ على أعضائه التناسلية و الظهر و أيضا على المؤخرة.
  • يجب وضع الكريم المرطب للطفل بعد كل استحمام، و قبل القيام بذلك يجب أولا تدليك جسمه بالزيت. لأن التدليك بالزيت الساخن يقوي العظام و يهدئ من روع الطفل و يُبقيه دافئاً.
  • يجب أيضا حماية شفاه الطفل من الجفاف و التشققات، و ذلك عن طريق استعمال البلسم الذي يرطب الشفاه أو الزيت المخصص للأطفال.
  • من الضروري أيضا محاولة المكوث مع الطفل في المنزل قدر الإمكان، و عدم الخروج إلا في الحالات الضرورية، حيث أن إصابة الأم بالرشح و الزكام قد يؤثر سلبا على طفلها، و قد تنتقل إليه هذه الأمراض عبر حليب الرضاعة.

كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء

  • يجب تجنب إطعام الطفل للحلوى الكثيرة قبل النوم، و هذا لكي يتمكن من النوم بشكل جيد.
  • يجب الحرص على أن تكون درجة الحرارة داخل المنزل واحدة في كل الغرف التي يتواجد بها الطفل، أي يجب على الأم ألا تعرض طفلها للتغيير في درجات الحرارة و هو بنفس اللباس.
  • قبل الخروج من البيت، يجب الحرص على أن يأكل الطفل وجبة لكي تبقيه دافئاً.
  • يجب أن تكون ملابس الطفل مصنوعة من القطن، و أن تكون مناسبة للجو، كما يجب أيضا أن تكون الطبقات الداخلية من القطن، و الطبقات الكثيرة قد تسبب في تعرق الطفل، و مع مرور نسمة الهواء الخفيفة، يمكن أن يصاب ذلك الطفل بالبرد.
  • أما في حالة وجود سوائل تسيل من أنف الطفل و الجو بارد،فهذا أمر طبيعي لا يستدعي القلق، فكل ما في الأمر هو أن الشعيرات التي تدفع سوائل الأنف إلى الخلف تتوقف عن العمل في هذه الفترة بسبب البرودة، و عندما يدخل الطفل إلى البيت أو إلى مكان دافئ فهي حتما سترجع كما كانت.

هنا ينتهي مقالنا اليوم، و الذي قمنا فيه بالتحدث عن كيفية العناية بصحة الطفل في الشتاء ، و قدمنا فيه مجموعة من النصائح و الإرشادات التي يمكن لأي سيدة اتباعها و الإستفادة منها بشكل إيجابي، أتمنى أن يكون مقالنا في المستوى، و أن تتم مشاركته مع الأصدقاء على مواقع التواصل الإجتماعي، و للرغبة في اكتساب المزيد من المعلومات يمكنكم الإطلاع على مقال كيفية العناية بصحة الطفل و المحافظة عليها، الذي قمنا بتقديمه على موقعنا المميز كيفية.