كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة

كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة هو موضوع مقالنا اليوم على موقعنا المتميز كيفية، و قد اخترنا الحديث عنه كون صلاة الاستخارة هي الملجأ الوحيد للإنسان و الذي يلجأ إليه عندما يحتار و يصعب عليه أن يختار بين أمرين أو أكثر من أمور الحياة الدنيوية، من قبيل الأمور المتعلقة بوظيفته أو التي ترتبط بمصير حياته كالزواج أو السفر و غير ذلك من الأمور التي تشغل بال الإنسان، ففيها استعانة بالله تعالى و طلب العون منه سبحانه و تعالى في اتخاذ القرار المناسب، حيث أن من خلال صلاة الاستخارة يوكل العبد المسلم أمره كله إلى الله سبحانه و تعالى لكي يختار له الخير في الشؤون المتعلقة بحياته و يرى بعلمه و قدرته الأفضل له في أمور دنياه وآخرته. و للمزيد حول صلاة الاستخارة يمكنكم الاطلاع على مقال يتناولها بالتفصل الشامل عبر موقعنا تحت عنوان كيفية أداء صلاة الاستخارة.

كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و شروطها

كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و شروطها

كثيرة هي المواقف التي يتعرض لها الإنسان في حياته و التي تجعله يعيش في حيرة من أمره، و من بين هذه الأمور: العمل، الزواج، السفر، الإقدام على مشروع جديد، الشراكة، شراء الأراضي… و غيرها من الأمور و التي يكون فيها الإنسان في حاجة ماسة لمن يرشده و يشد على يده ليهديه إلى طريق الصواب و يبعده عن الخطأ، و من للعبد المسلم من مرشد خير من الله عز و جل لكي يرشده إلى الطريق الصحيح و يختار له الخير في الأمور التي يحتار فيها و يصعب عليه الخيار بينها، و لذلك سنن لنا الله تعالى صلاة الاستخارة باعتبارها صلاة تساعد الإنسان على اتخاذ القرار الملائم له و توفقه للخير. و لقد خصصنا هذه الفقرة من المقال للحديث عن كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و شروطها.
تعتبر صلاة الاستخارة من الصلوات التي سنها لنا الله تعالى تبعا لشؤون و تفاصيل حياتنا، و هي كباقي الصلوات تؤدى على شكل ركعتين و تصلى بشكل عادي و عند الانتهاء من الركعة الثانية يدعى بدعاء يسمى دعاء الاستخارة. أما عن وقت صلاة الاستخارة فهو غير محدد بمعنى أن الإنسان يمكنه أن يصليها وقتما يشاء مع الحرص على الابتعاد عن الأوقات المكروهة للصلاة و التي تتمثل في: وقت ما بعد صلاة العصر إلى صلاة المغرب، و بعد صلاة الفجر إلى طلوع الشمس، و كذا قبل الظهر بحوالي ربع ساعة. و بذلك فإن للعبد المسلم أن يصلي صلاة الاستخارة في أي وقت عند شعوره بالحيرة من أمره في شأن معين من شؤون حياته و يريد من الله أن يختار له، لأنه يعلم أن الخالق يعلم ما فيه خيره و صلاحه في الدنيا و الآخرة.
و لصلاة الاستخارة شروط لابد للإنسان الالتزام بها و من أبرزها ما يلي:
– وجود النية مسبقا، باعتبارها أساس الأعمال مصداقا للحديث النبوي الذي يقول: “إنما الأعمال بالنيات”.
– الأخذ بالأسباب.
– الرضا بقضاء الله تعالى.
و للإنسان أن يكرر صلاة الاستخارة في حالة لم يتبين له الأمر من أول صلاة استخارة، و البيان يكون بانشراح صدر الإنسان لأمر معين دون غيره، أو أن الله تعالى ييسر الإنسان لطريق الأمر الذي فيه خير له و يبعده عن ما فيه شر له.

كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و فوائدها

كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و فوائدها

لقد أجمع أهل العلم على أن صلاة الاستخارة سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه و سلم، مستدلين على ذلك بما روي عن جابر و عن سعد بن أبي وقاص، أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: “من سعادة ابن آدم استخارة الله، ومن سعادة بني آدم رضاه بما قضى الله، ومن شقوة ابن آدم تركه استخارة الله، ومن شقوة ابن آدم سخطه بما قضى الله “. و لصلاة الاستخارة فوائد كثيرة سنستعرضها من خلال هذه الفقرة التي سنخصصها للحديث عن كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و فوائدها.
لصلاة الاستخارة مجموعة من الفوائد التي تعود على المسلم بالخير و من أهمها ما يلي:
– دلالتها على أن الإنسان دائم الحاجة لله تعالى، حيث أنه لا يملك نفعا أو ضرا لنفسه دون إرادة الله تبارك و تعالى.
– تربي الإنسان على التوكل الدائم على الله عز و جل في جميع أمور حياته.
– تعمل على تثبيت الطمأنينة في قلب المسلم، و ذلك لعلمه بأن ما سيحصل بعد الصلاة هو الخير الذي يريده له الله تعالى.
– تزيد من محبة الإنسان لربه، عندما يؤمن و يتوكل و يرضى و يقبل بما اختاره الله تعالى له.
– تساعد المسلم على تعزيز الإيمان بالقدر خيره و شره.
– هي باب مضمون لجمع الحسنات التي تتمثل في الصلاة و الدعاء، و كذلك فضل ترك الأمور في يد الله تعالى ليقضي بها.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا هذا الذي خصصناه للحديث عن كيفية معرفة وقت صلاة الاستخارة و الذي نتمنى أن ينال إعجابكم و أن تشاركوه مع أحباءكم عبر مواقع التواصل الاجتماعي. و للمزيد من المقالات حول صلاة الاستخارة قوموا بزيارة موقعنا كيفية الذي يحوي العديد من المقالات و المواضيع المفيدة و القيمة و من بينها مقال بعنوان كيفية صلاة الاستخارة و الذي سيعلمكم طريقة أداء هذه الصلاة و كذا الدعاء الذي يقال فيها.