كيفية ادارة الوقت

على المرء أن يتعلم كيفية ادارة الوقت في الأشياء التي ستعود عليه بالنفع و الإنسان الواعي و الطموح دائما ما يحرص في الحفاظ على وقته. يعد استغلال الوقت من إحدى العلامات الفارقة و الحيوية بين الأمم السباقة و الأمم المتأخرة، فديننا الإسلامي الحنيف جاء داعيا إلى جميع خصال الخير و منها الحث على الأمل و الجدية و المثابرة و استثمار الوقت في ما ينفع و المطلع على كتاب الله عز وجل سيجد أن المولى تعالى أقسم بالوقت في فواتح عدد من سور القرآن الكريم و من ذلك “و الفجر و ليال عشر” و المعروف أن القسم هو لتعظيم المقسم به و إعلاء شأنه.
كما جاءت بعض الأحاديث النبوية تحث على اغتنام الوقت: “اغتنم خمس قبل خمس” و ذكر منها و “فراغك قبل شغلك”[رواه الحاكم في مستدركه وصححه]، “و لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن عمره فيما أفناه” [رواه الترمذي,وصححه].

و هناك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم (عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس : الصحة و الفراغ )) رواه البخاري )

كيفية ادارة الوقت

من هنا فإن الإنسان الواعي الذكي و الطموح إلى تحقيق النجاح و التميز في علاقاته مع الآخرين لابد و أن يتحلى بفضيلة الحرص على إدارة الوقت، و استثماره في ما ينفع، و معرفة كيفية ادارة الوقت ، خاصة و أنه يعد إحدى العلامات بين الإنسان المتميز المتجه نحو الارتقاء و التحسن، و إنسان عادي لا يكاد يصلح لأداء مهامه.

و مما لا شك فيه أن تنظيم الوقت هو أهم عوامل النجاح في الحياة، و ازدادت أهمية هذا التنظيم في وقتنا الراهن لأسباب عديدة، من أبرزها كثرة وسائل الترفيه التي تأخذ الكثير من وقتنا.

سوف نتطرق إلى بعض النصائح التي ستفيدنا في يومنا و حياتنا بصفة عامة عن كيفية ادارة الوقت و أهم الأشياء في إدارة الوقت و فوائده، و كيفية استغلال وقت الفراغ و الأشياء المهمة التي يجب فعلها لملء هذا الفراغ، ثم كيفية قضاء وقت الفراغ و الطرق التي يجب تتبعها، و كيفية الاستفادة من الوقت دون ضياعه في الأمور الغير المهمة، و كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال و لأنهم الغد الواعد الذي ينتظره كل شخص و هم عماد الحياة و أمل المستقبل فإن تنشأتهم التنشئة السليمة و الصحيحة تضمن تحقيق كل ما هو مرجو منهم وهي مسؤولية كل فرد في المجتمع لذا وجب أن نتعرف عليها، و حتى نتمكن منها بشكل جيد وفعال و مفيد في المجتمع نقترح عليكم مرافقتنا عبر أسطر هذا المقال و ذلك بهدف أن نجيد كيفية ادارة الوقت .

كيفية إدارة الوقت :

كيفية استغلال الوقت و تنظيمه

 

يجب على المرء أن يتعلم كيفية إدارة الوقت وتدبيره و إلا ستكون حياته أشبه بسفينة تتقاذفها الأمواج، لا يدري أين يذهب و أن يتجه و لأي هدف يسير، فالحياة أشبه برحلة قصيرة في سفينة، الأخطار تحيط بك في جميع الجوانب، و في أية لحظة قد تلقى مصيرك، لذا فكلما كانت خطتك مرسومة بشكل متقن و جيد، كلما ضمنت لنفسك الوصل إلى الشاطئ بأمان و سلام.

من أبرز الأشياء المهمة في إدارة الوقت بشكل سليم:

  1. تحديد الهدف منذ البرهة الأولى
  2. التفاؤل أي التفكير في النتائج الرائعة التي ستكسبها فيما لو فكرت بشكل صحيح في إدارة وقتك و استثماره بالشكل الأمثل
  3. إحراز وإنجاز الكثير من الأعمال الجيدة و الرائعة في وقت وجيز
  4. حل الكثير من المشاكل بجهد أقل
  5. تقليل عدد الأخطاء التي يمكن ارتكابها
  6. الاستقرار النفسي و الاجتماعي
  7. الاستقرار العاطفي
  8. الشعور بالقوة و السعادة
  9. التغلب على الحزن والقلق
  10. زيادة فرص الراحة
  11. التخلص من التراكمات السلبية التي تنهك طاقات الإنسان

تحديد الألويات:

على الشخص أن يقوم أولا بتحديد أولوياته جيدا و أن يهتم بمربع هام و غير عاجل لأنه مربع التخطيط.

كيفية إدارة الوقت

و من فوائد إدارة الوقت:

يوضح علماء النفس أن أي عمل تعتزم فعله يجب قبل كل شيء إدراك فوائده، بهدف أن يكون العمل فعالا و يعطي النتائج المطلوبة، و عند التأمل في كتاب الله تعالى تجد أن البارئ عز وجل يرغبنا في الجنة، و عندما يأمرنا بعمل ما، يتبعه بالفوائد التي سنجنيها من هذا العمل، و عندما ينهانا عن عمل ما، فإنه يوضح لنا سلبياته و أضراره، لذلك فإن النبي صلى الله عليه وسلم لما أراد أن يحدثنا عن أهمية الوقت استخدم أهم لحظة في تاريخ المؤمن، و تتجلى في وقوفه بين يدي خالقه سبحانه وتعالى، فقال: “لا تزولا قدما عبد حتى يُسأل عن أربع، و منها عن وقته فيما أنفقه”، فربط بين استثمار الوقت بما يرضي الله، و بين دخول الجنة و الأسئلة التي سيواجهها كل منا.

يجب أن تكون إدارة الوقت من أهم أولويات الإنسان لأن الوقت مرتبط كل الارتباط بكل أمور الحياة و تتمثل فوائد إدارة الوقت في :

  • تحسين أداء الفرد من خلال إنجاز مهامه و أداءها على أكمل وجه
  • يؤدي عدم تنظيم الوقت إلى تشتت الإنسان فكريا و حتى جسديا وسيؤدي به ذلك إلى الإرهاق و عدم قدرته على إنجاز أعماله
  • إن استغلال الوقت فيما هو مفيد و عدم تضييعه في الأمور الغير المفيدة يؤدي إلى زيادة الإنتاج في العمل مما سيؤدي إلى زيادة في الدخل
  • تقليل الضغوط على الشخص من خلال عمل جدول للمهام المطلوبة منه لإنجازها يوميا مع تحديد الوقت المناسب لكل مهمة
  • تحقيق و إحراز نجاح مبهر على كل عمل يقوم به الشخص
  • شعور الفرد بالسعادة نتيجة قيامه بالأعمال و إنهائها دون الشعور بالضغط

إدارة الوقت أثناء النوم:

من بين الأشياء التي تثير العجب أن الدماغ أثناء النوم يبقى في حالة نشاط و عمل و استرجاع الذكريات و إجراء تنظيم لها، و يعمل النوم على زيادة قدرة الإنسان على الإبداع، لذا من الأفضل أن يتم استغلال هذه الفترة بالاستماع إلى القرآن الكريم و التعلم و هذا الأمر يعد من بين أهم الأعمال الضرورية و المهمة جدا في حياة المؤمن. موضوع التعلم أثناء النوم يشغل بال العلماء اليوم، بحيث يحاولون رصد العمليات التي تتم في دماغنا أثناء النوم، و مدى تأثره بالكلمات التي يستمع إليها و هو نائم.

وقد جعل الله عز وجل النوم راحة لعقل الإنسان و بدنه بعد عناء الكد و الكدح ليستطيع تجديد نشاطه و يواصل حياته، لذا على الفرد أن ينام مبكرا قدر المستطاع و تفادي السهر لساعات متأخرة من الليل. فالسهر له انعكاسات سلبية على جسم الإنسان يؤدي إلى الإرهاق و عدم التركيز في العمل.

كيفية استغلال وقت الفراغ:

كيفية استغلال وقت الفراغ

الكثير منا يعرف أن لوقت الفراغ أضرار و مساوئ إذا جهلنا كيفية استغلال وقت الفراغ إذا استمر لفترة طويلة نوعا ما يؤدي إلى الكثير من الأمراض النفسية و الاضطرابات و الإصابة بالاكتئاب لقد قمنا سابقا بطرح مقال حول كيفية استغلال وقت الفراغ يمكنك الإطلاع عليه،، يؤدي وقت الفراغ أحيانا إلى:

  • التفكير بأمور سلبية فيلجأ المرء إلى عمل أشياء سلبية للقضاء على وقت الفراغ كالتسكع بالشوارع أو مرافقة أصدقاء السوء مما يؤدي إلى الانحراف
  • و قد يؤدي وقت الفراغ إلى كسب بعض من العادات السيئة كالتدخين أو شرب السجائر أو شرب الكحول، بحجة أنه يريد أن ينسى ما يعاني منه في وقت الفراغ
  • يؤدي وقت الفراغ أيضا إلى المشاحنات و الاضطرابات بين أفراد العائلة أو بين الجيران، و ذلك بسبب عدم وجود عمل جدي و مهم يملأ هذا الوقت

من بين أهداف أوقات الفراغ نذكر:

  • التخفيف من حدة التوتر النفسي الذي يصيب الإنسان بعد فترة من العمل و المجهود الشاق، لهذا فإن حسن إدارة الوقت هي أساس التعامل الفعال مع الضغوط النفسية
  • أوقات الفراغ تشعر الإنسان بالمسؤولية الاجتماعية تجاه المجتمع و تجعله أقدر على احترام القوانين و تنمية التعاون بين أفراد المجتمع
  • الحد من الضغوط الجنسية التي تواجه الشباب و توجيهها نحو نفع المجتمع و صلحة الشخص و أسرته

أهمية وقت الفراغ:

  • حسب علماء النفس فقد أجروا بعض الدراسات حول أهمية الوقت كضرورة لحسن تنظيمه و استغلاله بما يعود بالنفع على الفرد و المجتمع
  • يمر الوقت بسرعة دون الشعور به و تمضي أعمارنا و لا ندرك ذلك أبدا فالوقت محدود وكل برهة و كل دقيقة وكل لحظة تمر لن ترجع أبدا و لا يمكن استعادتها و لا يمكن تعويضها، المهام العظيمة و الأعمال المبهرة ينجزها الشخص حين يستغل وقته بفاعلية تامة وكفاءة عالية
  • تساعد الإنسان على إنجاز أهدافه و طموحاته و أحلامه
  • تقوية الروابط الاجتماعية من خلال قضاء وقت الفراغ مع العائلة و الأصدقاء بالقيام برحلات أو سفاري و الاستمتاع بالوقت
  • إعطاء الشخص إحساسا بالراحة و السعادة عند الخروج لرحلات ترفيهية
  • من خلال وقت الفراغ يستطيع الإنسان تطوير نفسه
  • تحسين إنتاجية الفرد و زيادة دخله من خلال السرعة في أداء الأعمال

الطريقة المثلى لاستثمار أوقات الفراغ:

هناك الكثير من الأنشطة التي يمكن للشخص ممارستها في أوقات الفراغ ولمعرفه كيفية ادارة الوقت لآوقات الفراغ هنا نقاط محدده :

  • يمكن للشخص أن يستثمر وقته في المطالعة و الكتابة و سيساهم ذلك في زيادة معارفه اللغوية و زيادة الرصيد المعرفي و التعرف على الثقافات و قراءة المعلومات القيمة و المهمة التي سيحتاجها في المسار الدراسي
  • استغل الوقت في فهم قدراتك و فهم من هم حولك
  • تفسير و تحليل الأحداث التي تدور حولك من ظواهر سياسية و اجتماعية و اقتصادية و بطريقة جد منطقية و واقعية
  • حاول إيجاد طرق التعامل مع الآخرين و انتقاء الكلمات المناسبة و حسن الحديث على أساس الحق
  • أن تسلك سلوكا يعكس ثقافتك و دينك و يعزز ثقتك بنفسك
  • استغل ما اكتسبته سواء من معلومات و علوم و معارف في خدمة الدين و الناس و المجتمع
و من بين الاقتراحات لاستغلال وقت الفراغ :

كيفية استغلال الوقت و تنظيمه

  • تتجلى في ممارسة الرياضة بشكل يومي و منتظم،ليشعر الإنسان بالالتزام يوميا بما يقوم به، و يستطيع من يملك وقت فراغ كبير أن يستغله في ممارسة الرياضة، و الحصول على جسم ذو لياقة عالية
  • استثمار الوقت بحضور بعض الندوات أو الدروس الدينية في المساجد أو المراكز الثقافية، لما في ذلك من منافع على المستوى المعرفي حيث يكسب الإنسان معلومات أكثر و أهم و يوسع مداركه و يوعيه على كثير من الأمور التي يجهلها
  • القيام بزيارة المكتبة المفضلة أو البحث عن مكتبة جديدة توفر لك ما تريده من كتب علمية أو أدبية أو اقتصادية وغيرها من الكتب التي قد تساعدك في المسار الدراسي أو المهني
  • شاهد فيديوهات في مجالات مختلفة كالطبخ أو التصوير …
  • مارس التصوير الفوتوغرافي مثلا و قم بعمل ألبوم خاص لك تجمع فيه جميع الصور التذكارية
  • القيام بنزهة إلى حديقة قريبة من منزلك
  • ممارسة الرياضة بانتظام
  • المشي في أماكن بمدينتك لم تزرها من قبل
  • القيام ببعض الرحلات مع الأصدقاء أو زيارة الأهل و الأقارب
  • التسجيل في نادي لتعلم اللغات و التعرف على قواعدها و الاطلاع على ثقافة البلدان الأخرى و كسب لغة جديدة
كيفية قضاء وقت الفراغ :

 كيفية قضاء وقت الفراغ

الحياة بعد كل شيء هي مفهوم التوازن مع وجود بعض الهوايات كعنصر مهم و أساسي، و بعض الناس منهم لا يعرفون كيفية قضاء وقت الفراغ فمنهم من يفضل قضاء معظم أوقات فراغه لوحده في المنزل للاسترخاء من التوتر و الاكتئاب لديهم لفترة طويلة، و البعض الآخر يفضل قضاء وقت فراغه في زيارة الأماكن الجميلة كالمنتجعات و الحدائق و المقاهي …

من بين الطرق لقضاء وقت الفراغ :

  •  القراءة: يمكنك أن تلتجأ إلى القراة لزيادة رصيدك المعرفي، و يعد الأنترنت مجال مفتوح للقراءة، و التقاط الكتب المستعملة من المخازن للتوفير، أو الاستفادة من بطاقة المكتبة المجانية و الحصول على كل شيء من الكتب الكلاسيكية إلى أحدث الكتب مبيعا.
  • الكتابة: للكتابة الكثير من الفوائد المهمة، يمكنك تعلم الكتابة بشكل أفضل من خلال بناء أفكار على الورق، يمكنك الكتابة عن حدث ما أبهرك أو أثار انتباهك، كما يمكنك محاولة الكتابة عن أشياء عظيمة مثل كتابة رواية.
  • الطبخ: لأننا نرغب جميعا في أكل مأكولات صحية و متوازنة فلا بأس من دخول المطبخ و إعداد ما طاب و لذ من المأكولات، فيمكنك أن تجرب طبخ أكلات مشهورة لبلدان أخرى، و التفنن في تحضير الطعام و التمتع بمذاقه.

كيفية استغلال الوقت و تنظيمه

  • صيد السمك: و ذلك بالذهاب إلى مكان مناسب و هادئ و مناسب للصيد مثلا في بحيرة أو بركة مخزنة، و الاستمتاع بصيد أنواع و فصائل متعددة من الأسماك.
  • ممارسة بعض الألعاب التقليدية: وسط الانشغال الدائم بالألعاب الإلكترونية و تطبيقات الهواتف الذكية فهذا سيقلل نوعا ما الشعور بالملل الدائم
  • الرسم: قم برسم بعض اللوحات الفنية المعبرة و الجميلة فهذا سيقتل بعض الروتين الذي تشعر به
  • المشي: يعد المشي من بين الرياضات الأكثر أهمية على جسم الإنسان له فوائد عديدة على صحة القلب و نشاط الأوعية الدموية، و المشي هو الوسيلة المثلى للاستمتاع بالوقت، يمكنك السير في الحديقة أو على الشاطئ.
كيفية الاستفادة من الوقت:

 كيفية الاستفادة من الوقت

إن الوقت هو الحياة، و من ضيع الوقت فقد ضيع الحياة، و من العجب أن نجد أناسا يستهينون بأوقاتهم و يضيعونها سدى فتمر أعمارهم هباء، إن الذين يجهلون أهمية أوقاتهم هم أكثر الناس تضييعا لها، يجب على كل منا أن يتعلم كيفية الاستفادة من الوقت و عدم هدره في أشياء لا تعود بالنفع أبدا.

لهذا نقترح بعض الخطوات للاستفادة من الوقت و عدم تضييعه:

  • رتب أهدافك أي أهداف حياتك عموما ثم أهدافك المرحلية ثم أهدافك القريبة جدا و اجعلها لا تغيب عنك.
  • بعد تدوينك لأهدافك بوضوح ينبغي أن تسأل ما إذا كان هذا العمل يقربك إلى أهدافك أم يباعدك عنها فإذا رأيته يقربك إلى أهدافك فاتبعه أما إذا كان يباعدك عنها فغيره و ابدأ بتدوين هدف جديد
  • ليس عيبا أبدا أن تكتب أهدافك بخط واضح و تعلقه على جدار غرفتك
  • ركز على أهم الأعمال التي تنتج النتائج المرغوبة و اترك الأعمال التي ربما تنتج و ربما لا تنتج
  • ابتكر لنفسك خطة للاستفادة بأوقاتك بأقصى قدر ممكن و لتكن خطتك شاملة لجميع أولوياتك و اهتماماتك
  • حدد موعدا لإنهاء الواجبات المطلوبة منك , و حدد موعدا لما تطلبه من الآخرين
  • لابد أن تحتوي خطتك وقتا للراحة و الرياضة و الترفيه فإنها أوقات دافعة للنجاح و الإنجاز .. وليست أوقاتا للفراغ
كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال :

كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال

يعد الفراغ و عدم النظام من أخطر الأمور على طفلك و العطلة هي الوقت الذهبي الذي تستطيع فيه كل أم أن تضع فيه النظام لاستغلال وقت الفراغ و يقول علي بن أبي طالب كرم الله وجهه عن الأطفال ( لاعبه لسبع و أدبه لسبع و صاحبه لسبع)، أي يجب أن يأخذ الطفل حقه في كل مراحل حياته حتى يكبر و يصبح من الممكن الاعتماد عليه. لذا يجب على الأمهات أن تعلمن كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال كي لا يحسو بالروتين و الملل وهذا ضمن كيفية ادارة الوقت بكل تأكيد . و قد قمنا بوضع مقال سابق حول كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال يمكنك الإطلاع عليه.

و من أهم الأفكار التي يمكن اتباعها لاستغلال أوقات فراغ الطفل نذكر منها:

كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال

  • أخذ قسط وافر من النوم و في أوقات النوم الصحيحة و هي من بعد صلاة العشاء حتى الصباح، و في وقت الظهيرة و هي القيلولة، و عدم السماح لطفلك بالسهر إلى وقت متأخر من الليل
  • تدريب الطفل على قراءة القصص المفيدة
  • الذهاب في جولة لأحد المنتزهات و التقاط بعض الصور كذكرى
  • إشراكهم في التخطيط معكم لاختيار أنشطة لقضاء أيام العطل
  • تعليمهم بعض الأعمال التطوعية كمساعدة كبار السن أو الجيران أو الأقارب
  • المشاركة في الرحلات المدرسية التي تساهم في خدمة المجتمع

كيفية قضاء وقت الفراغ للأطفال

  • اللعب مع الأصدقاء من المحيط القريب من المنزل
  • تحفيظهم القرآن الكريم و الحديث الشريف أو الشعر عن طريق بعض المسابقات بين أبناء الجيران أو في المدرسة
  • سرد بعض القصص لهم عن الفضائل عن بعض الصحابة عليهم رضوان الله
  • تعلم بعض الرياضات و ممارستها في النوادي المختصة أو في البيت
  • تقليد الكبار في بعض الأعمال، سواء الأعمال الدينية كالصلاة و زيارة الأهل.

بعض النصائح الثمينة التي قد تساعد كل واحد منا في تسيير وقته بنظام و انتظام:

كيفية استغلال الوقت و تنظيمه

    • يجب النظر إلى الوقت على أنه كنز ثمين بين يديك الذي أعطاك الله عز وجل.
    • يجب نسيان جميع المشاكل التي تصادفك و لا تعطيها أكثر من قيمتها ولا تضيع وقتك في التفكير فيها فلكل مشكلة حل.
    • قبل النوم حاول التفكير في ما سوف تنجزه في اليوم التالي، و بعد الاستيقاظ فكر فيما ستحققه في يومك الجديد هذا.
    • الإكثار من الدعاء و من الاستغفار و تلاوة القرآن الكريم، هذه الأعمال إذا قمت بهذا كن على يقين أنك ستحس بالاطمئنان و ستساهم في استقرار عمل القلب و حتى الدماغ، ما سيساعدك بالتالي على الإبداع و التفكير بطريقة أفضل.
    • التفكر في مخلوقات الله عز وجل، فالتدبر و التأمل في الطبيعة مثلا سيساعدك على الإبداع و على اتخاذ القرار الصحيح، مما سيوفر عليك الوقت الذي ستضيعه مع القرارات الخاطئة.
    • لا تغرك الحياة الدنيا و متاعها و زينتها، ولا تضيع وقتك في التفاهات و الأشياء الغير مهمة.
    • لا تشعر بالفشل، فهذا سيشعرك بالكسل و الاستسلام، و لا تمل أبدا إذا فشلت حاول المرة تلو الأخرى و سوف تنجح و لك أجر المحاولة.
    • لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد أبدا فكلنا نجهل ما سوف يحدث في الغد ربما يكون الأسوأ أو ربما يكون العكس، فحاول جاهدا أن تنهي عمل اليوم بجد و اجتهاد.
    • الشعور بالقوة و عدم الإحباط من عدم إنجاز ما قررت عمله مسبقا، و اجعل هذا دافعا و نقطة قوة لليوم الموالي
    • حاول دائما احترام المواعيد و الالتزام بها و المواظبة على دقتها.
    • من المهم جدا الاستيقاظ باكرا، هذا سيساعدك على إتمام الأعمال في وقت وجيز دون تأجيلها إلى المساء.
    • حاول دائما أن تعطي لكل ذي حق حقه في وقتك كزيارة الأحباب و الأهل و الأصدقاء لا تنغمس كثيرا في العمل فقط فهذا سيجعلك تشعر بالرتابة.
      أدعو الله دائما بمباركة وقتك و لا تنسى ذكر الله حتى يتم التوفيق بحياتك بإذن الله تعالى.

و إلى هنا نكون قد أنهينا المقالة عن كيفية إدارة الوقت و تطرقنا إلى العديد من المواضيع حوله.. في حال المقال حاز على إعجابكم لا تترددوا بمشاركة المقال مع أصدقائكم في مواقع التواصل الاجتماعي ليستفيدوا معكم. و ندعوك لقراءة مقالات جديدة مقدمة من موقعنا المتميز.
– كيفية قضاء وقت الفراغ
– كيفية الاستفادة من الوقت